أول منتدى عربي موثق وخال من المنقول


العودة   منتديات الأمل > الأقسام العامة > قسم الحوار الهادف
  أهلا وسهلا بكـ يا غير مسجل
منتديات الأمل على الفيسبوك
باب التسجيل مغلق حاليا في منتديات الأمل
منتديات الأمل على تويتر
قوانين الأمل الأوسمة البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

قسم الحوار الهادف لنناقش هنا آخر الأخبار في هذه الدنيا، ولنحاور بعضنا بعضا حول آخر المستجدات والتطورات بشكل ودي وهادف..

وطني

قسم الحوار الهادف

إنشاء موضوع جديد   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-07-2007, 07:26   #1
معلومات العضو
ترنيم احمد
أمل قادم
الصورة الرمزية ترنيم احمد







ترنيم احمد غير متصل

Smile وطني




وددت أن أنقل لكم موضوعا من كتاباتي لأعرف ما يمثله لكم الوطن وآراءكم تجاه ما ترونه من مشاعر أجيالنا تجاه وطنهم ، وهل هم يشعرون بحنان وطنهم أم أن تلك المشاعر جار عليها الدهر كما جار على كل شئ جميل وأصيل .

يا ترى ما قيمة أن تعطي ؟ وما اثر الأخذ عليك ؟ إن الإنسان بطبعه اجتماعي لا يستطيع العيش منعزلا عن الناس إلا إذا حتمت عليه الظروف ذلك وهذه الصفة لا تتحقق إلا عن طريق الأخذ والعطاء، فالإنسان إذا شعر بقيمته في الحياة وأخذ حقه منها وأحس الناس في حاجته ومجتمعه أيضا فان طبيعته الفطرية سوف تتوق للعطاء .

وطني كلما يرددها الكثيرون ولكنهم لا يوفونها حقها وقيمتها فان من فضائله علينا العلم فبهذه الكلمة الصغيرة تتنوع الثقافات وترتفع البنايات وتدلل الصعاب ، هي التي تخرجنا من عالم الجهل لتلبسنا ثوب الهادية والمعرفة ، كما إنها الأساس في بناء أهدافنا ، وفضائله لا تقتصر على العلم فحسب بل إنها تشمل الأمن والطمأنينة فهؤلاء رجال الإطفاء مستعدون لإطفاء الحريق ، وتلك جيوش الشرطة تحمي البلاد من السرقة ، تتبعها رجال المرور لمنع الحوادث وتنظيم حركة السير، وللصحة أثرها الواضح فالإنسان العليل لا يستطيع خدمة وطنه ولو بشئ ضئيل ولذلك قامت الدولة بإعداد مراكز لخدمة المسنين ورعاية المعوقين وإنشاء المراكز الصحية والمستشفيات وتنظيم أوقات التطعيم واللقاحات للأعمار المناسبة للحد من انتقال الأمراض .

ومن هنا جاء واجبنا تجاه وطننا بالجد في طلب العلم واكتساب الخبرة وبالتالي خدمة الوطن في شتى مجالات الحياة ليتكون لدينا في المستقبل تقديم الأفضل للأجيال المهددة للغزو الثقافي ، ومن واجب أفراد المجتمع والتعاون في جميع بقاع الأرض لتتحد كلماتهم وصفوفهم ويصبحوا كالبنيان المرصوص فيستطيعوا إعادة العزة والمنعة لدولتهم وصد الأخطار عنها ،كما لا يغيب عن بالنا ما للأخلاق من أهمية بغرس الإيمان في النفوس والالتزام بالخير والحق والعدل والإخلاص في العمل وإتقانه كما قال رسولنا (ص) : ( إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه ) .

وأنا برأيي يحب كثيرا من الناس أوطانهم لا شك في ذلك ولكن كثير منهم لا يعرفون معنى لذلك أو أنهم لم يسألوا أنفسهم لحظة لماذا تعلقوا بأوطانهم تلك التي عاشوا عليها دون غيرها لماذا يحبون هذا التراب دون ذاك ؟ ولماذا عشقوا صحراء جرداء دون تلال خضراء مزهرة ؟
أنهم لو عرفوا الحقيقة لعلموا أنهم لا يعشقون التراب للتراب ،ولا الجبال لذاتها، ولا الساحل لملوحة مياهه، كما علمني أستاذي الغالي هادي (لا نضحك لمجرد الضحك ذاته)، ولكنهم يتعلقون بذكرياتهم على تلك الصحراء أو في تلك الغابة أو على ساحل ذلك البحر يذكرون أوطانهم وهي تتصور لهم أحداثا وسنين من أعمارهم تحمل الذكريات حزنا وفرحا ، إنها الذكريات التي يسترجعونها كلما رأوا بلادهم أرضا أو جبلا أو ساحلا أو ربما بيتا قديما متهالكا ولكنها الذكريات، والذكريات لا تمحى فالحياة بسمة ودمعة وذكرى ، البسمة تزول والدمعة تجف وتبقى الذكرى مدى الأيام .

وطننا قدم لنا الكثير فالجدير بنا رد بعض فضائله التي لا تعد ولا تحصى فكما رأينا أثرها على الناس في العطاء والتقديم النابع من القلب المحب الصادق فيجب الأخذ بعين الاعتبار معنى هذه المقولة :(فاقد الشئ لا يعطيه) .

تحياتي: ترنيم



التوقيع
[FLASH="http://www.snapdrive.net/files/285061/tarnim.swf"]width=500 height=200[/FLASH]
 
قديم 20-07-2007, 21:13   #2
معلومات العضو
عبد الهادي اطويل
ادارة الأمل
الصورة الرمزية عبد الهادي اطويل






عبد الهادي اطويل غير متصل

افتراضي

الوطن..
هل هو دفء أهل يجمعنا،
أم تراه تراب ذكرى تلمنا،
أم هو ذكرى تراب يضمنا؟
الوطن..
أتراه أهل ومكان يلفهما زمان؟
أم تراه ما فاق هذا وذاك إلى ما لا يمكن إدراكه؟
الوطن..
أض لمتنا فألفتنا ربما أكثر مما قد نألفها..
قد نسأمها يوما..
لكننا في كل الأحوال نكون مخطئين..
معك كل الحق أختي الغالية ترنيم:
اقتباس:
فالحياة بسمة ودمعة وذكرى ، البسمة تزول والدمعة تجف وتبقى الذكرى مدى الأيام
الحياة بسمة.. ودمعة.. وذكرى..
والذكرى مكان وزمان وأفراد..
أما الأفراد فهم من نقربهم، ومن تعرفنا بهم الأيام..
أما الزمان فهو ماض لا يأبه بكل ذلك..
أما المكان فهو الوطن ويجمع كل ما قبله..
أجدني أعبر عما في فكري عن الوطن، ولا أعلم هل أهمس بكلام يفهم، أم تراني أسابق السراب معان..
لكنه الوطن، ساحر في كل شيء.. حتى في تعابيري فقد سحرني..
لو ملأنا القراطيس كلاما، ولو نمقنا التعابير جمالا، فلن نفي الوطن حقه..
ألا بوركت أختي الغالية ترنيم، فكلماتك لها من المعاني أكثر مما قد تبدو.. والسابح في أغوارها يتمنى لو يبقى في الأغوار..
بالتوفيق أختي..
مني لك أرق تحية..



التوقيع
 
قديم 24-07-2007, 17:54   #3
معلومات العضو
ترنيم احمد
أمل قادم
الصورة الرمزية ترنيم احمد







ترنيم احمد غير متصل

افتراضي

في داخل قلب كل منا احزان من فراق انسان عزيز لنا..
او فراق تراب وطن عليه تربينا..
وفي لحظة الفراق تسود الحياة في عينينا ..
قد نجد من يفهمنا وقد لا نجد سوى دموع تدمينا..

ربما يفقد الانسان كل شئ عزيز على قلبه ويتحمل عثرات اخوانه ، ربما يتعرض لصعوبة الغربة واحتقار من يعيش بينهم ويجد نفسه محل شكوك وعذاب وحيرة تأكل من جسمه حتى يصبح جسدا قريحا جار عليه الدهر بما فيه من آلام فزاده آهات على ما يعيشه من هموم ولكن تبقى الذكريات الجميلة في ذاكرته على الرغم من الجرح الغائر الذي يتوطن روحه .

شكرا لك أخي هادي ، كتاباتك اخي وكلماتك تدل على ابداعك وشخصيتك النادرة ، سلمت ودام نورك لهذا المنتدى .



التوقيع
[FLASH="http://www.snapdrive.net/files/285061/tarnim.swf"]width=500 height=200[/FLASH]
 
 


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 20:53

جميع الآراء بصفحات منتديات الأمل لا تعبر بالضرورة عن آراء إدارة الأمل، إنما تعبر عن رأي كاتبيها

Security team