أول منتدى عربي موثق وخال من المنقول


العودة   منتديات الأمل > الأقسام العامة > قسم الحوار الهادف
  أهلا وسهلا بكـ يا غير مسجل
منتديات الأمل على الفيسبوك
باب التسجيل مغلق حاليا في منتديات الأمل
منتديات الأمل على تويتر
قوانين الأمل الأوسمة البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

قسم الحوار الهادف لنناقش هنا آخر الأخبار في هذه الدنيا، ولنحاور بعضنا بعضا حول آخر المستجدات والتطورات بشكل ودي وهادف..

الرد على تبريكات أوباما المسلمين في رمضان

قسم الحوار الهادف

إنشاء موضوع جديد   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-09-2009, 17:47   #1
معلومات العضو
تانجي
اسم مستعار
الصورة الرمزية تانجي








تانجي غير متصل

Arrow الرد على تبريكات أوباما المسلمين في رمضان




يقول دكتور صلاح الراشد غني عن التعريف من اشهر المحاضرين في التنمية البشرية

" قام الرئيس الأمريكي باراك أوباما في ليلة دخول رمضان بتخصيص خطابه الأسبوعي للتبريكات للمسلمين، وبدأ خطابة برمضان كريم، وذكر نزول أول كلمة وآية في القرآن الكريم "إقرأ" على نبي الرحمة محمد صلى الله عليه وسلم وذكر التراويح ومدح شعائرها، وقد سبق بهذا العمل جميع الحكام العرب والمسلمين والعالم، وشجع بقية حكام العالم بعمل نفس المبادرة وتهنئة المسلمين.
ولهذه المبادرة الخامسة التي يأتي بها الرئيس أوباما مدلولات كثيرة، لكن ما يهمني هو ردة فعل المسلمين عليها. أولاً نحن نرد عليه برمضان مبارك لك أيضاً وعسى الله أن يرده عليك باليمن والبركات والسلم والسلام لك ولأهلك وبلدك والعالم أجمعين. ونقول له شكراً لهذا التقدير الكبير الذي منحتنا إياه.

فيما يخص ردود فعل المسلمين، فنحن من مشكلاتنا الرئيسة في العالم العربي اننا متشائمون، ولا نعتقد أن الله سبحانه ممكن أن يسخر لنا أحدأً، من قلة إيمان وكثرة اليأس والإحباط، فالله سخر لجماعة صغيرة مضطهدة في مكة ملك الحبشة المعظم آنذاك، الجد الأكبر للرئيس أوباما، الملك النجاشي، والحبشة آنذاك لم تكن بلدة صديقة للمسلمين، كما قد يعتقد البعض، بل على النقيض كانت بلد معادي جداً، ويكره العرب، ويشن الحروب عليهم، وتواً هجم ملكها أبرهة الأشرم على الكعبة يريد تهديمها بغضاً وحقداً على العرب (ومن هنا نزلت فيهم سورة الفيل، نزلت في الحبشة)، غير أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى في هذا الرجل تميزاً فاشترى وده،وغالب العرب اليوم صعب شراء ودهم، بل بعضهم يستحيل أن تشتري ودهم، من هنا غالباً ما العالم يهجرهم.

وأنا في الحقيقة أستغرب لماذا يريد الرئيس أوباما إرضاء العرب. إن كسب العرب اليوم خسارة كبيرة جداً .. العربب شعب في الغالب عالة على الشعوب، فغالبيتهم مهاجرون مستهلكون يطلبون الرزق، وقليل جداً منهم المفيدون للبلد الذي يهاجرون إليه أو يصبحون علماء. والعرب في بلدانهم يستهلكون 5% من انتاج العالم بينما ينتجون فقط 2% من انتاج العالم، وغالبه من دول الخليج كونها دول تنتج النفط، أما بقية دول العرب فلا تكاد تنتج 1% من انتاج العالم وتستهلك خمس أضعاف دول الخليج.

أنا لو كنت مستشاراً صادقاً للرئيس أوباما (وكنت غير مسلم وغير عربي) لأشرت عليه بعدم فعل ذلك. إن ذلك يجلب له المضرة والعداء من اليهود واللوبي الصهيوني الأمريكي والشعوب الكارهة للعرب وهي كثيرة وتراجع مع الحلفاء الأوربيين وخسارة لشعبيته. هذا الرجل لله دره من رجل صادق. يصر على كسب ود العرب حتى على صالح نفسه وبلده وشعبيته. ربي يعينه على هذه الأفكار والنفوس من الداخل والخارج، والله يسخره للخير ويسخر له .. لو كان لكل رئيس بطانة معينة .. فمن لهذا الرئيس؟

إذا كانوا العرب هكذا، فكيف سينجح في مساعدة العرب؟ إن العرب اليوم إما معادون أو ناظرون، ينتظرون، لا يعملون، لا نتهزون المبادرات، لا يشجعون، فقط ينتظرون .. ينتظرون طويلاً .. طويلاً جداً .. ثم عندما لا تنجح مبادرة أو يتراجع صاحبها، يفرحون أنهم صح!

أنا أقول لو أن الرئيس باراك أوباما فشل في مبادراته أو تراجع عنها أو قلب على العرب فإن غالبية العرب سبب في ذلك. ودمه وعمله عليهم. وأقول ما قاله النبي صلى الله عليه وسلم للمقوقس "اسلم تسلم وإلا فعليك اثم الأريسيين"، أي اثم اتباع أريوس الموحد. لأن أريوس رضي الله عنه بادر وكافح وصادق الملك، لكنه قتله، وقتل أصحابه، وأنا أقول للعرب اليوم بادروا في مساعدته وانجاخ خططه التي لصالحكم واجذبوا طاقته لكم قبل غيركم وأدعو له أن يسخره الله للخير والبشرية وإلا فعليكم أثم فلسطين وأفغانستان والعراق التي ضيعها أهلها لم يضيعها لا استعمار ولا غزاة .. إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم .. لن يتغير شيء من قبل أوباما لنا ولا من قبل جيش أمريكي ولا من قبل محالفة الصين .. التغيير يبدأ من الداخل، والداخل يعني 9 فصائل فلسطينية و17 فصيل أفغاني و30 فصيل عراقي .. وليس جيش أمريكي واحد ولا رئيس أمريكي موحد!!

أنا، وأدعو أحبائي هنا، أن يؤثروا في طاقته ويعملوا لنصرة قضاياهم من خلال دعم كل بادرة خير .. بدلاً من هذا السلب والنقد والترفع على الناس .. بادر .. شجع .. اعمل .. انوي خيراً .. أو اصمت .. من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت .. والعرب اليوم لو قالوا خيراً او صمتوا تفعوا العالم .. وأكيداً أن غالب كلامهم في التلفزيون دراما مؤذية ومسلسلات فارغة وشتم في الخطب والمحاضرات ونقد في النت .. يحسبون أنهم على شيء .. كن كالصحابة مبادرون قليلو التقد .. لو كان لأحدهم مدخل على النت اليوم فماذا تعتقد أنه يفعل؟ يعمل جروبات مضادة؟ يسب أوباما ويشتم أمريكا؟ يقرأ لأشخاص ويعلق تعليقات باردة أو كارهة؟ .. هل هذا فعل الصحابة أم فعل اللوبيات الصهيونية؟ لو كان بيننا صحابي في الفيس بوك لكان يبحث عن الإيجاب فيعززه وينظر السلب فيهجره .. كن هكذا .. بادر .. أو اصمت"

انتهى كلامه فما رايكم؟؟؟ بالنسبة لي متفق تماما مع كل ما ذكره

ما رايكم اخواني ,اخواتي



التوقيع
 
قديم 14-09-2009, 17:13   #2
معلومات العضو
مهند أحمد
أمل قادم
الصورة الرمزية مهند أحمد








مهند أحمد غير متصل

افتراضي

لو رفضنا هذا الشخص فنحن قد خسرناه ولكن ماذا لو تقبلناه فنحن أذاً نعطي له أحتمالية أن نفقده أو اأن يكون لنا عون
فلماذانختار الخيار الاول ذو النتيجة الواحدة وأنا ارى الحل هو ....
كما ذكر الدكتور انغير بما في أنفسنا في البداية

ملاحظة:توقع منه تصرف لرئيس أمريكي وليس قائد لحركة جهادية أو دولة عربية...أتمنا أن تنصتوا لما أقول.

تحيتي للجميع



التوقيع
 
قديم 15-09-2009, 16:08   #3
معلومات العضو
محمد عبيدة
أمل قادم
الصورة الرمزية محمد عبيدة








محمد عبيدة غير متصل

افتراضي

هل تظن ان اوباما صادق في دعواه. انه النفاق يااخي هو يظهر عكس ما يبطن و الا لمادا يدبح الافغانيين حفظم الله لمادا يريد اسقاط ابن لادن لانه الحارس الامين للامة الاسلامية من الضياع و الاستسلام .فادا سقط ابن لادن فسنصبح نعاجا نساق
وانا ارى ان السبب الرئيسي في تبريك هدا الملعون لنا هو محاولة تلميع صورته للمسلمين و اظهار انه متسامح معهم و ليس ضدهم
وهدا ما كاد ان يدفعه لان يقول ان الدين عند الله الاسلام لانه مجد الاسلام كثيرا جدا ..
.لو كان صادقا لم لا يسلم و يريح نفسه و يريحنا
لن انخدع فلعنة الله عليه و على من اتبعه من الغاوين
ملاحظة
بعض الكلمات تحتاج الدال المعجمة لكنها غير متوفرة لدلك اطلب العفو منكم اخوتي



التوقيع
 
قديم 15-09-2009, 20:33   #4
معلومات العضو
مهند أحمد
أمل قادم
الصورة الرمزية مهند أحمد








مهند أحمد غير متصل

افتراضي

أخي محمد...لا تجعل لسانك يأخذ على كلمة "لعنة" فهذه نصيحة لوجه الله ,,, وأسباب تحريمها تستطيع أن تبحث عنها

ثانياً أظهر الرجل حسن نيته في العراق التي لم تذكرها في ردك وأنت لا تعلم النفاق ولا النية في القلب لذلك حاول أن تعيد تفكيركَ من وجهة نظر أخرى

أنا لا أطلب منك أن تحتضن هذا الرجل وتأمل منه كل شيء -إلى حد الأن- ولكن أطلب منك أن تكون متزناً في رأيك وفي ألفاظك التي تطلقها على الأشخاص سواء أكانت اللعنة أو- الحارس الأمين-



التوقيع
 
قديم 16-09-2009, 02:32   #5
معلومات العضو
تانجي
اسم مستعار
الصورة الرمزية تانجي








تانجي غير متصل

افتراضي

نامل في هذا الرجل خيرا,ولا نامل منه التغيير ,التغيير يبدا من الداخل وليس من الخارج, التغيير يبدا من انفسنا,نحسن الظن عسى الله عز وجل ان يكون عند حسن ظننا

اخي محمد عبيدة ارجو ان تعاود النظر في رايك وتعاود قراءة الموضوع هناك نقاط جيدة

اخي مهند احمد رايك سليم ومنطقي

دمتم بود



التوقيع
 
قديم 16-09-2009, 15:06   #6
معلومات العضو
محمد عبيدة
أمل قادم
الصورة الرمزية محمد عبيدة








محمد عبيدة غير متصل

افتراضي

اشكرك اخي على النصيحة مع انني اطلقها على اصحابها من الكفرة الدين افتروا على الله كدبا و رموه بقول يقول الله فيه تكاد السماوات يتفطرن منه و تخر الجبال هدا ان دعوا للرحمان ولدا اما الحارس الامين فان ابن لادن يحرس بلاد افغانستان من اطماعهم و هو مسيطر على الافغان و الحمد لله و هو الوحيد الدي اعلى راية الحهاد في و جه الامريكان حينما تخادل العرب او ليس حارسا امينا
اما عن حسن النوايا فلا اجد قولا خيرا من قول المتنبي
ادا رايت نيوب الليث بارزة فلا تظنن ان الليث يبتسم



التوقيع
 
قديم 17-09-2009, 07:21   #7
معلومات العضو
مهند أحمد
أمل قادم
الصورة الرمزية مهند أحمد








مهند أحمد غير متصل

افتراضي

صديقي العزيز
أنا لم أدعي أنه حارس أمين أم لا هذا لسؤالك فقط
أما لفظ اللعنة فهذه كلمة لا يليق بالمسلم أن يلفظها حتى على الشيطان تستطيع أن تطلع على هذا على ما هو ادناه من موقع نوافذ الدعوة


اقتباس:
الله يلعن الشيطان
اللعن : الطرد والإبعاد من رحمة الله تعالى ، وقد طرد الله تعالى الشيطان من رحمته ، وأيأسه منها ؛ فقال عَزَّ مِن قائل للشيطان لما عصى ربَّه [ قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ ، وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ ]

وهذا حكم من الله تعالى على الشيطان الرجيم أنَّه ملعون إلى يوم الدين .

ومن لعن الشيطان فلن يستفيد من لعنه إيَّاه شيئاً ، لأنَّه تحصيل حاصل ، فالشيطان ملعون على كل حال ، سواء دعونا عليه باللعن أم لم ندع عليه .

ولقد أدبنا الله تعالى بأحسن الأدب ، وأرشدنا إلى ترك اللعن والسب ، وإن كان الملعون ممن وقع عليه من الله الغضب ؛ فقال تعالى مادحاً الذين ينزهون ألسنتهم عن كل قولٍ غير كريم [ وَإِذَا سَمِعُواْ اللَّغْوَ أَعْرَضُواْ عَنْهُ ] ، وقال تعالى [ وَالَّذِينَ هُمْ عَن اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ ] .

وأكرمنا الله تعالى بأمرنا بالقول الكريم الصالح ؛ فقال [ وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِالله إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ] فإذا تعوذ العبد بالله تعالى من الشيطان الرجيم أعاذه الله منه، وسَلَّمه من شرِّه ، وهذا الأدب الكريم خير من اللعن الذي يتعاطاه بعض النَّاس ، ولو كان فيه ما يصلح لنا لأرشدنا إليه رسولنا صلى الله عليه وسلم ، بل الذي وقع منه صلى الله عليه وسلم أنَّه نهانا عن سب الشيطان ، وأرشدنا إلى خلافه .

فعن أبي تميمة الهجيمي ، عمن كان رديف النبي صلى الله عليه وسلم ؛ قال : كنت رديفه على حمار ، فعثر الحمار ، فقلت : تعس الشيطان !!
فقال لي النبي صلى الله عليه وسلم :(( لا تقل : تعس الشيطان ، فإنك إذا قلت : تعس الشيطان ؛ تعاظم الشيطان في نفسه ، وقال : صرعته بقوتي . فإذا قلت : بسم الله ، تصاغرت إليه نفسه حتى يكون أصغر من ذباب ))
رواه الإمام أحمد وأبو داود .
نوافذ الدعوة

وهذا ينطبق على الكفار أيضاً لو نظرنا لها من جهة أخرى

أخي الكريم كيف نسب ونلعن, وندعوا على الكفار وهم قد يسلموا في يوم من الأيام فذها لا يليق بالمسلم
إنما ننظر إليهم نظرة عطف وحسرة على أنهم كفار سيدخلون النار إلا إذا أهتدوا إلي الأسلام
أما لو تكلمنا على لعنة الرئيس الأمريكي فهذا أيضاً لا يجوز فمن يدري ربما يقلب الله كل شيء

أنا لا أتكلم من منطلع تفكير ولكن أنظر إلي العلماء في وقتنا الحاضر كيف ردوا عليه -لم يرد لدكتور عائض القرني السلام على هذا الرئيس والدكتور راشد هنا والكثير غيرهم
صدقني أننا لسنا ناضجين بما يكفي فأنا وأنت في بداياتي طيشنا نواجه الشبهات من كل حدب وصوب , فلنعطي المجال لكبار علمائنا ونتبعهم -بالعقل والمنطق الذي ينطبق من دراساتنا وليس من عواطفنا -لا بالميوعة الفكرية

وأخيراً لي عتاب عليكَ
كلمة الوحيد"
كيف تحصر الجهاد ضد أمريكا في بلادنا في شخص واحد
أين أنت منهم أولست معهم

هذا هو فهمي لدين الأسلام فوالله لو لم أفهمه بهذه الطريقة لتركته

والسلام على من اتّبع الهدى



التوقيع
 
قديم 19-09-2009, 15:16   #8
معلومات العضو
محمد عبيدة
أمل قادم
الصورة الرمزية محمد عبيدة








محمد عبيدة غير متصل

افتراضي

اخي مهند اشكرك على النصيحة لكن
كل الفرق الجهادية الان هي تحت لواء القاعدة باستثناء حكة حماس و الحزب الرافضي في لبنان حسب علمي
والسلام على من اتبع الهدى قلها للكافر و ا تقلها لمن شهد لله بالوحدانية
لانك بهدا جعلتي في مقام الكفار و انا اعود بالله من ها المقام
والسلام عليكم و رحمة الله و بركاته



التوقيع
 
قديم 19-09-2009, 16:10   #9
معلومات العضو
مهند أحمد
أمل قادم
الصورة الرمزية مهند أحمد








مهند أحمد غير متصل

افتراضي

هنا ينتهي الحديث....



التوقيع
 
 


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 14:04

جميع الآراء بصفحات منتديات الأمل لا تعبر بالضرورة عن آراء إدارة الأمل، إنما تعبر عن رأي كاتبيها

Security team