أول منتدى عربي موثق وخال من المنقول


العودة   منتديات الأمل > الأقسام العامة > واحة الكلمة العذبة
  أهلا وسهلا بكـ يا غير مسجل
منتديات الأمل على الفيسبوك
باب التسجيل مغلق حاليا في منتديات الأمل
منتديات الأمل على تويتر
قوانين الأمل الأوسمة البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

واحة الكلمة العذبة لنجعل لكلماتنا سحرا لا يقاوم، ولنسبح في عالم العبارات اللامحدود لنغوص في قلوب الغير ونشاركهم همساتنا..

الهاربة من الأحزان

واحة الكلمة العذبة

إنشاء موضوع جديد   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-02-2009, 20:45   #1
معلومات العضو
نصيرة فاضلي
أمل قادم
الصورة الرمزية نصيرة فاضلي








نصيرة فاضلي غير متصل

افتراضي الهاربة من الأحزان




الهاربة من الأحزان


أغوص في أعماق بحار الأحزان
منهكة...تعبة...و مهدودة...
أبحث عن بر من الأمان...
أرسى عليه...عسى أن تكون طرقاته غير مسدودة
لا أحد يفهمني و لن يفهمني أحد
و ستظل أحزاني مخفية و غير محدودة...
مبتسمة أنا دائما! و الضحكة تملأ وجهي!
لكن الحزن قد احتل جل زوايا قلبي
لم أشأ أن أخط أحزاني
لم أشأ الإفصاح عن ﺂلامي
لكن القلم خانني
فوجدت نفسي بين يديه مرمية معهودة
اليوم أشكو أحزاني و ﺂلامي
عسى أن أطفئ في قلبي النار الموقدة
تعيسة أنا و من رﺂني قال أكذب
لكن الحقيقة ليست بودودة
أتغلب تارة على أحزاني
و غالبا ما أكون مغلوبة
حين يشع الأمل أمامي
أحاول ملامسته بروح جديدة
لكن...
حتى الأمل حين يراني, يرفض الصمودا
أعيش في ظل الخيال
أعيش في دنيا محياها المحال
دنيا مغلفة بأحلام بعيدة
شطﺂنها العذاب
و بحرها دخان و رماد
و سفنها نيران عتيدة
حاولت...و سأحاول...و ما زلت أحاول...
مصارعة الهزيمة...
أود أن أكون الفتاة الشديدة
الفتاة التي تتخطى العواقب المكيدة
لا أريد أن أكون الفتاة البليدة
باكية دائما, بأحزانها مغلوبة و مهدودة...
أريد أن أكون الفتاة الراشدة
التي تحطم القيود
و تتخطى الحدود
لكن!! هل سأكون بالفعل هكذا يوما؟؟
لا أظن بأن أمنياتي ستتحقق
بل سأظل هائمة في دنيا غير موجودة
وحيدة أتخبط بين القيود
و أنتفض من بقايا الوعود
متكتمة على أسراري...
محتفظة بأحزاني و ﺂلامي
إلى اليوم المعهود...
و رغم كلماتي المنشودة...
سأظل الهاربة من الأحزان...
عساها يوما من قلبي مطرودة...


نصيرة فاضلي

16-02-2OO9



آخر تعديل كان بواسطة اسماء اخزان بتاريخ 14-09-2010 على الساعة: 19:42.
 
قديم 16-02-2009, 21:26   #2
معلومات العضو
سالم العامري
مشرف
الصورة الرمزية سالم العامري







سالم العامري غير متصل

افتراضي

اختي الكريمة نصيرة
صورة شعرية اخرى اقراها لك بكل اهتمام ، وانا احس اني بازاء
كاتبة لديها حقا ما تقوله بمقدرة مبدعة...
جميلة كلماتك رغم الحزن البادي على ملامحها،
واجمل ما فيها تصويراتك الجذابة، والتزامك القافية المتكررة.
تحياتي لك اختي واعذريني على مروري السريع،
لي عودة اخرى باذن الله.
لك مني صادق ودي والامنيات

سالم



 
قديم 17-02-2009, 10:31   #3
معلومات العضو
اسماء اخزان
مشرفة الشعر والخواطر
الصورة الرمزية اسماء اخزان







اسماء اخزان غير متصل

افتراضي


أنا الحزينة الهائمة في دنيا المحال
الفرح في حياتي غادرني
والدمع لازمني
والبسمة صارت على شفاهي محال
ظلي يكفن جسدي
يخنقني
وأحلامي غادرت منامي
وأزهاري غادرتها الظلال
كأنني روح منزوعة من جسدٍ
أو أنني دموعُ قمرٍ
أو قد أكون حزن الجبال
وردٌ بلآ شذى
يأس لأبعد مدى
وقلب يملأه اللظى
والسر دفين في عمق الزمان
ولا يُقال
فيا ليتني أخرج من متاهتي
ويا ليتها تتلاشى أحزاني
التي تعلو بداخلي ..
كالجبال
\\
نصيرة
كلمات حزينة
واحساس عميق تبوح به الكلمات
بكل رقة وانسيابية
وجمالية الحرف
طاب لي المكوث بين رياحين حرفكِ
متابعة دوما كلماتك

ودي وودادي



التوقيع
[FLASH=http://n61c3a.bay.livefilestore.com/y1pKwu0NmpyQhcU3Ca0CYvR58hKKonMMNiWqTP-KatrLDb-Zr84LwlODu00SNhV4xLbM1OjCntEHWmVm6PLNVeeEw/asmae.swf]width=500 height=200
[/FLASH]


اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ كَرِيمٌ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنَّا
 
قديم 17-02-2009, 12:03   #4
معلومات العضو
عبير اكوام
نجمة الأمل
الصورة الرمزية عبير اكوام








عبير اكوام غير متصل

افتراضي

الهاربة من الاحزان والعائدة الى الاحزان
أحزان أبت أن تمحيها ذاكرة النسيان
أحزان وان تنكرت بأثواب الشجعان
أحزان وأحزان
أهرب وأعود اليها من جديد
أختبئ وراء الجدران
ولكن ماذا سنقول لذاكرة النسيان
أتخبط وأجول في الطرقان
وأعود لألعب بألعاب الصبيان
أحيانا ودائما
أعود راضية وأعيد شريط الاحزان...

____
عزيزتي نصيرة
هنا كنت في واحتك..
قليلا من الامل وكثيرا من الصبر
سنعيد الحياة بالالوان من جديد ..
كل الامل لقلمك



التوقيع
 
قديم 17-02-2009, 22:29   #5
معلومات العضو
سها
اسم مستعار
الصورة الرمزية سها







سها غير متصل

افتراضي

يأتي علينا دهر نرى فيه أنفسنا كبقايا سفن متحطمة
تتقاذفها الأمواج تارة وترمي بها على الضفاف
تبقى البقايا خاضعة للظغط من قبل الحرارة والتآكل
حتى ينتهي بها المطاف إلى====> الفناء
وتأتينا لحظات مرحة رغم لذتها فهي جد قصيرة
نألف بين حناياها أسمى معاني البهاء
نكون فيها مندفعين ونقول أننا قادرين على فعل كذا وكذا حتى تسلق أعلى مكان
يتولد فينا وهج الأمل والإرادة لو عملنا فحصا بالأجهزة لتعجب الطبيب من حالتنا
فتلك الطاقة تفوق الخيال .........
هكذا هي حالنا في الدنيا نكون فيها سعداء فتعساء فسعداء إلخ.....
لولا الحزن لما كانت الفرحة...ولولا الغدر لما كان الوفاء وهكذا
هناك توازن في الدنيا ولولا التعب لما كانت أيضا الراحة
قد فهمتي مقصدي لربما يا نــصـــيـــرة
أوتعرفين أن طعم الحزن مرير ورغم مرارته إلا أنه جميل أجل فلا تتعجبي
فعندما يعترينا الحزن نبكي أو نذهب بحالنا إلى البحر أو نشكو همنا لربنا
وبعدها مالذي يحدث!؟ طبعا نحس بالراحة*وبالتجربة*
عزيزتي لسطورك اثر خالص في قلوبنا
فقد تربعت أحزانك على كراسي مشاعرنا فأحسسنا فعلا بما تريدين منا أن ننحسه
آخر ملحوظة ومن وجة نظري
(الحزن يجعلني مبدعة أي ابدع شيئا لا أستطيع حتى أنا أن أترجمه )
سلامي لك وفي انتظار ما ستخطينه



 
 


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 17:55

جميع الآراء بصفحات منتديات الأمل لا تعبر بالضرورة عن آراء إدارة الأمل، إنما تعبر عن رأي كاتبيها

Security team