أول منتدى عربي موثق وخال من المنقول


العودة   منتديات الأمل > الأقسام العامة > قسم الحوار الهادف
  أهلا وسهلا بكـ يا غير مسجل
منتديات الأمل على الفيسبوك
باب التسجيل مغلق حاليا في منتديات الأمل
منتديات الأمل على تويتر
قوانين الأمل الأوسمة البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

قسم الحوار الهادف لنناقش هنا آخر الأخبار في هذه الدنيا، ولنحاور بعضنا بعضا حول آخر المستجدات والتطورات بشكل ودي وهادف..

مصر 30 يونيو 2013

قسم الحوار الهادف

إنشاء موضوع جديد   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-06-2013, 09:48   #1
معلومات العضو
رانيا على
أمل مضيء
الصورة الرمزية رانيا على







رانيا على غير متصل

افتراضي مصر 30 يونيو 2013




بينما نظر الكثيرون إلى الثورات في عالمنا العربي بعين الطموح والتطلع إلى مستقبلٍ أفضل ، ظلت العقول بلا تغيُر وكأنما كانت المشكلة متمثلةً في الأنظمةِ الحاكمةِ فحسب . الآن وفي مصر تحديداً يحاول الشعب الخروج من أزمة التسلط مرةً آخرى ، فكلٌ ينتظرُ نهاية يونيو بترقُبٍ لا مثيلَ له حالمين بأن يتنازل الإخوان عن الكرسي بمقاومةٍ محدودةٍ إن جاز التعبير . بينما أرى أن ذلك غير متوقع في ظل الظروف الراهنة ، حيث أن لكل حربٍ عُدة ، وهم أكثر الناس ذكاءً فيما يختص بسفك الدماء ، ما أكتب الآن ليس بدليلٍ على يأسٍ يعتري نفسي ، وإنما هو المتوقع لدىَّ فيما يختص بمحاولة خلع أول رئيس منتخب - كما يطلقون عليه - فقد بات العقل حائراً بين الدينِ والوطنِ وأبسط مطالب الفرد وهو الحق في الحياة . اللهم إني لا أسألك رد القضاء إنما أسألك اللطفً فيه ، يا من خلقتنا لنعيش آمنين نتعبدك ونستغيث بك أنت الوحيد القادر على حفظ بلادنا من البلاء وسفك دماء الأبرياء بالباطل ، إنك على كل شئٍ قدير .



التوقيع
الحَمَاقَةُ فَرَحٌ
لِنَأقِصِ العَقلِ .
أمَّا ذو الفَهمِ فَيُقَوِّم سُلُوكَهُ .
 
قديم 25-06-2013, 15:29   #2
معلومات العضو
المهدي عبيد
نجم الأمل
الصورة الرمزية المهدي عبيد







المهدي عبيد غير متصل

افتراضي

"ما أكتب الآن ليس بدليلٍ على يأسٍ يعتري نفسي ، وإنما هو المتوقع لدىَّ فيما يختص بمحاولة خلع أول رئيس منتخب"
خلع رئيس منتخب
حسنا جدا ... من انتخب مرسي؟؟؟؟ أليس الشعب المصري؟؟؟
ومن يريد خلع الرئيس المصري، هل هو الشعب المصري او بعض الشعب المصري؟؟؟
عندما يتحالف الشيوعي مع الراسمالي لهدف واحد فلا أظن الغاية سليمة مائة في المائة
لا اعرف ما يدور عندكم جيدا
ولكني مقتنع ان من اوصله الصندوق لا يلغيه الا الصندوق والا تحولت فوضى
الحال في تونس ومصر متشابه
نفس الاعلام
نفس اليسار الذي كان متحالفا مع الطاغية يلبس لباس الثورية
نفس تسرع الشعب في طلب الشغل والان وحالا نريد ان نكون كاليابان
الفارق الوحيد الذي الاحظه بيننا وبينكم .... وقد يتغير يوما
ان الشعب لم ينزلق للانقلاب على الشرعية
فلو اسقط مرسي بالقوة فانتظروا حربا لا تبقي ولا تذر
فبداية حرب الارهاب في الجزائر بدأت عندما انقلبوا على شرعية الصندوق
وهذا ما لا نبغيه ولكن ما يظهر لا يبشر بخير، فالحرية مازالت بعيدة عنا وعنكم
وحتى لو وفرنا شروطها فمن لهم المصلحة الكبرى لن يتركونا ننعم بها
كما قلت سابقا
الثورة عرت الجميع ... عرت اليمين وعرت اليسار وعرت الشعب
الكل اصبح مكشوفا ... الجيد وضح ... والمنافق وضح .... والتاريخ لا يرحم
فالشيوعي اصبح مسلما
وهنالك شهداء مسلمون وشهداء ملحدون
ليس خطأ في الكتابة .. هنالك شهداء ملحدون في تونس
عادي جدا، كل شيء عادي، حتى اللواط لم يحرمه الاسلام
منجل ومطرقة ماركس وضعت اليد في اليد مع ملايين راسمالي البلد
كل طغاة العرب ملائكة ماداموا يهدفون لدولة الوحدة والحرية والاشتراكية
حزب الله رائع
وحزب البعث ممتاز
قاوموا اسرائيل لسنين ويجب ان لا ننسى فضلهم
هؤلاء نفسهم قتلوا مئات الفلسطينيين في لبنان اكثر مما قتلت اسرائيل
غربان السياسة نسوا حرب المخيمات والتي ستبقى وصمة عار في جبين نظام سوريا وفي جبين شيعة لبنان.

لا مشكل ... الحجاب او النقاب او العراء ... كله يؤدي لنفس الهدف
عراء الممثلة في السينما ليس عراء ولكنه فن علينا احترامه والا اصبحنا الات جنسية لا غير
الله سبحانه يتكلم في فلم كرتوني عادي جدا ... ببساطة هو حرية تعبير
بروز صدور منظمة فيمن فرصة للشباب العربي ليكتشف نوعية من الاحتجاجات التي يحبها
عادي جدا ... عشرات المحامين يدافعون عن ناشطات فيمن في المحاكم
محامون تونسيون ويدعون الاسلام
عادي فهن ناشطات مثل مانديلا لا فرق
حتى في السياسة يسار اروبا ليس كيسار العرب
حتى يسارهم متحضر مقارنة بيسارنا
بعد مضي زماننا تكون هذه الثورات قد حققت هدفا مهما جدا جدا
احرقت كل الاقنعة
دون استثناء
الكل وضح على حقيقته
وما يتركني متفائلا
احساسي ان عجلة التاريخ لا تدور الى الوراء
ولو دارت الى الوراء فالله اعلم بما سيقع



التوقيع
آخر تعديل كان بواسطة المهدي عبيد بتاريخ 25-06-2013 على الساعة: 15:34.
 
قديم 26-06-2013, 16:27   #3
معلومات العضو
رانيا على
أمل مضيء
الصورة الرمزية رانيا على







رانيا على غير متصل

افتراضي

أخي العزيز المهدي تحية طيبة ، وبعد
بدايةً وددتُ لو تعلم أن الشعب المصري هنا يتأرجح بين مؤيدٍ ومعارضٍ لإستمرار حكم الرئيس الحالي ، وإن كانت النسبة الأكبر تندرج تحت فئة المعارضين ، أما فيما يختص بسؤالك لما يعترض الشعب على رئيسهم المُنتخب بمحضِ إرادتهم - ولأول مرة يحدث مثل هذا في تاريخنا - فالوضع هنا كما في بلدك العزيز أيضاً يتجه من سيئٍ لأسوأ ، لسنا نعاني من أزماتٍ كالوقود والكهرباء ومياه الشرب والمرور وغلاء المعيشة فحسب بل هناك البعض من الأسر الفقيرة في صعيد مصر تفقد بعض أفرادها بسبب الأمراض الناتجة عن سوء التغذية بل ولك أن تقول هناك من يموتون من الجوع أيضاً ؟! نعم أخي قد تعجب لما أقول ولكن هذا ما سوف لا تعلم به عن طريق الإعلام وغيره ، هذا هو الحال بعد تولي الرئيس المنتخب الحكم . لم يقوم بأي فعلٍ إيجابي بل على النقيض تماماً فكل ما يفعله يجر البلد إلى منحدرٍ عميقٍ ليس له من نهايةٍ ، وهذا ما لم يتوقعه الشعب عند إنتخابه لرئيسه .
كما تفضلتَ أخي الكريم إن الإنقلاب على الشرعية هو قمة الفوضى ، نعم ولن يحدث إستقرار أبداً إذ ذاك ، حيث ستعم الفوضى البلاد والحروب والتناحر . كل من يريد شيئاً سيقوم بالتظاهر لتحقيق مُراده ، حيث أن الفرد وقتذاك سيقنع بشئٍ واحد ألا وهو " لا يؤخذُ الحقُ إلا بالقوة والتهديد " ويا ليته الحق فقط بل أي مطلبٍ سينطبق عليه هذا المبدأ السخيف ، ولكل حزبٍ تطلع نحو الكرسي كما تعلم . أتفق معك تمام الإتفاق في كل هذا ، أنا غير مقتنعةٍ بمرسي رئيساً ولم أعطه صوتي وهذا على المستوى الشخصي ولكن ما يود المتمردون القيام به في 30 يونيو ليس بحل صحيح ، أو بمعنى أكثر دقة ليس هو الحل أصلاً ، وأرى أن يترك الشعب رئيسه ليُكمل فترته إحتراماً للشرعية الإنتخابية وليس لشخصه وذلك مع التقويم والإنتقاد البناء .
أخيراً أنا لا أؤيد الثورات التي تنبني على العنفِ فقط كأساس وتنتهي إلى دماءٍ مسفوكةٍ فقط كنتيجة ، فالثورات يُفترض أن يكون الهدف منها الحصول على الحرية ، أو التحرر من الأنظمة الظالمة المستبدة ، والحصول على تلك الحرية التي تعد بعيدة عنا كما ذكرتَ وجب معرفة ماهية تلك الحرية ، فلا يحظى شعبٌ بحريةٍ لا يعلم مفهومها فكراً وسلوكاً .
آسفة جداً للإطالة ولكنني أردت توضيح ما بخاطري . شكراً مهدي على مداخلتك وأطلب من الله تعالى أن يهبنا وإياكم حرية القول والفكر والعيش الآمن ، والله سبحانه لمن يدعوه مُجيب .



التوقيع
الحَمَاقَةُ فَرَحٌ
لِنَأقِصِ العَقلِ .
أمَّا ذو الفَهمِ فَيُقَوِّم سُلُوكَهُ .
آخر تعديل كان بواسطة رانيا على بتاريخ 28-08-2013 على الساعة: 07:34.
 
قديم 01-07-2013, 16:16   #4
معلومات العضو
المهدي عبيد
نجم الأمل
الصورة الرمزية المهدي عبيد







المهدي عبيد غير متصل

افتراضي

وجاء 30 من الشهر ... وراينا ما حدث
شاهدت ما لم اكن اتصور ان اراه الا في افلام الرعب
شاهدت القتل
والسحل
والتنكيل بالجثث
شاهدت السرقة من الحاسوب الى باب كبير يحمل فوق الظهر بصعوبة
هل هذه ثورة؟؟؟؟ هل هذا اسلام؟؟؟ هل هذه عروبة؟؟؟؟
جدوا لي لي سببا يجعل مسلما ينكل بمسلم ويقتله والمقتول يقول لا اله الا الله سيدنا محمد رسول الله
كيف لي ولغيري ان يحترم شعبا يقع فيه هذا؟؟؟
قالوا فلول وبلطجية
انا شاهدت مواطنين بلاطجة يقتلون على الهوية
تكره الاخوان من حقك
اما ان تنقلب سفاحا ومجرما فتلك نهاية احترامي لك
اختي رانيا، اعترف اني صدمت بما شاهدت واقر ان صورة الشعب المصري تزعزعت في دماغي
ولو وصلنا الى تونس لمثل ما وصلتم اليه وقد نصل اليه رغم استبعادي الشديد لذلك
فسوف اتخلى عن جنسيتي لأنها ستصبح بعدها عبئا على كاهلي
كم نحن طواغيت دون ان ندرك
كم نحن شياطين ونحن نصلي ونصوم
تبا لثورة هذه نهايتها
اعتذر عن كل ما يمكن ان يفهم بشكل سلبي
فلست في حالة طبيعية
ولا اظنني سانسى ما شاهدت بسهولة
ما مبعث هذا الاجرام الرهيب في العقول؟؟؟
هل يمكن ان يكون هذا في الشعب المصري؟؟؟ في بورما شاهدت مثل ما شاهدت اليوم
في بورما نعم، في مصر تفوقوا على بورما
سحقا للثورات التي تكون هكذا
سحقا لمن نادى بتمرد يكون فيه الضعيف حطبا يحترق
النهاية سوف تكون مدمرة حتما، وسوف يكون قتلا يحصد العشرات
فما شاهدته يشجع لظهور ردات فعل دموية كثيرة، ولا اظن ردات الفعل تبقى خامدة طويلا
لك الله يا مصر



آخر تعديل كان بواسطة المهدي عبيد بتاريخ 01-07-2013 على الساعة: 16:20.
 
قديم 04-07-2013, 14:22   #5
معلومات العضو
رانيا على
أمل مضيء
الصورة الرمزية رانيا على







رانيا على غير متصل

افتراضي

أخي " المهدي عبيد " تحية طيبة ، وبعد
لقد قرأتُ تعقيبك على ما حدث يوم 30 يونيو ، وأرى أنك - وكما قمتَ بنعتِ نفسك آنذاك - لست في حالتك الطبيعية بالفعل ، فأنت غاضبٌ كما أنا أيضاً ولسنا نحن فقط كذلك بل هناك الكثيرون أيضاً لا يتفقوا مع أفعال العنف والبلطجة ، لكن لي بعض الملاحظات على رؤيتك تلك التي أدرجت ، وهى كالتالي
أولاً : قد قلت أخي " شاهدتُ ما لم أكن أتصور أن أراه إلا في أفلام الرعب .. شاهدت القتل والسحل والتنكيل بالجثث "
أخي العزيز أنا أعيش الآن بعيداً عن القاهرة ولكنني توجهتُ إلى التحرير لا لأشارك المعارضين - فأنا لست في صفهم - ولكن لأرى كيف يشعر الناس عند فيض الكيل ، لم أر أخي كل ما رأيته أنت فقد شاهدت جثثاً وهذا ما يفيد القتل ، لكنني لم أر سحلاً ولا تنكيلاً بالجثث . هذا ليس تكذيباً لقولك وإنما إن كنت قد رأيتَ ذلك ألم تر من قبل ما حدث مع شهداء تونس وشهداء مصر وما حدث بقتلى الشعب الليبي وما رأيتَ ما حدث وما يحدث في سوريا الآن ؟ أظن أن ما يحدث قد خبرناه نحن العرب جميعاً . أتكلم عن طرق الموت والإستشهاد ، لذا ليس هناك من داعٍ للتهويل بقولك " في مصر تفوقوا على بورما "
ثانياً : أرى أنك ختمت على أن القتلى كانوا من جانب الإخوان المسلمين فقط بقولك " تكره الاخوان من حقك أما أن تنقلب سفاحاً ومجرماً فتلك نهاية إحترامي لك " ، والحق أن من هدد بالقتل والحرق ليس في الشارع فقط بل وعلى التلفزيون أيضاً كانوا هم الإخوان ، وليس هذا فحسب بل نفذوا أيضاً فقد قتلوا مأموراً بقسم ثان بالغردقة - حيث أعيش الآن - وقتلوا ضابطاً بالمنيا .... وغيرهم ممن لم يتم ذكرهم ، لذا أرى تحاملاً أيضاً منك على معارضي الإخوان المسلمين .
ثالثاً : أرى أيضاً في قولك " شاهدت السرقة من الحاسوب إلى باب كبير يُحمل فوق الظهر بصعوبة .... هل هذه ثورة ؟ .. هل هذا إسلام ؟ ... هل هذه عروبة ؟ " أنك أضفيت صفات رأيتها في قلةٍ من الناس على شعبٍ كاملٍ ، وتستطرد أخي مُضيفاً تساؤلات تشكك بها في مصداقية شعبٍ بأكمله طاعناً في أعز ما نملك الإسلام .. العروبة والثورة .
رابعاً : قلتَ أيضاً أخي العزيز " أنا شاهدتُ مواطنين بلاطجة ..... " وهذا خطأٌ صارخ في المفاهيم يدعو من يقرأ للخلط بين المواطنين والبلطجية ، البلطجي المجرم لا يستحق ولا يصلح من الأساس أن يُلقَّب بالمواطن . كما قلت أيضاً - وهذا ما أردت التعقيب عليه منذ البداية - " كيف لي ولغيري أن يحترم شعباً يقع فيه هذا ؟؟ " سؤال استنكاري يدعو إلى التدنية والإحتقار . أخي العزيز إن إحترامك لشعب مصر لا يطلبه أحد ، فهذا يرجع إليك وبيدك وحدك أن تقرر أن تحترم شعباً أو شخصاً أو حتى مبدأ معين ، أما فيما يختص بغيرك فدعه وشأنه يحترم من أو ما يشاء أو يرذله محتقراً إياه . هذا ليس إلا تصحيحاً لأخطاء جاءت في تعقيبك وجب على تصويبها لك أولاً لأن وجهة نظرك تهمني وللقارئ المار ثانياً لأنه يرى وسيظل يرى صدق الأمل فيما يقدمه من آراء حول الأحداث .
أخي المهدي واخوتي وأخواتي الأعزاء كل من رأى ما حدث بمصر ، قد ناشدت الكل بنبذ الدماء - من خلال بيتي الأمل - وما زلت ، فما أكره على الإسلام والمسلمين من قتل النفوس بغير وجه حق . لم أقل حين بدأت هذا النقاش بأنني مع المعارضين فقد قلتُ أنه من المنطقي أن يترك الشعب رئيسه ليُكمل فترته إحتراماً لمبدأ أرسيناه بدمائنا ألا وهو الحرية الإنتخابية أو كما يُطلق عليه الساسة شرعية الصندوق . لم يستفد المصريون شيئاً من حُكم الإخوان ولن يستفيد بحكمهم أحدٌ طالما لا يدرون شيئاً عن إدارة شئون البلاد ، هذا رأيي وأود ممن له رؤية آخرى أن يذكر أسبابه ، لقد أضحى الدليل على صحة كلامي واضحاً وضوح الشمس في كبد السماء بعد سنةٍ كاملةٍ من الوعود الكاذبة التي لم يتحقق منها ولو حتى 10 بالمائة على أرض الواقع . أنا لا أكره الإخوان فحسب بل أكره كل من وما يجرنا إلى مجاهل العصور المندثرة ويدفننا تحت ثرى الإستعباد مُقيداً إيانا ببراثن الجهل والتخلف . هذه وجهة نظري كمواطنة تحب بلدها وتحترم شعبها رغم كثرة الأقاويل .
أخيراً : ليس الإخوان هم الإسلام كما يرى البعض ، فمصر دولةٌ إسلاميةٌ وستظل كذلك حتى وإن رحل الإخوان المسلمون منها إلى الأبد ، وأعلم أعزائي وأحبتي ما هو المتوقع أن يقوموا بفعله وسأرى وسترون ، لكن بعد حدوث ما سيحدث تأكدوا أن هذا أكبر دليل ضد وطنية أولئك القوم . أكرر أنا لا أؤيد ثورةً تقوم على العنف كأساسٍ لها فقط وتنتهي إلى سفك الدماء كنتيجةٍ وحيدةٍ لها ، فأنا ضد ذلك لكوني أكثركم اخوتي أعلم ماهية النتائج تبعاً لطبيعة عملي ، شكراً لكل من يقرأ ويعي .



التوقيع
الحَمَاقَةُ فَرَحٌ
لِنَأقِصِ العَقلِ .
أمَّا ذو الفَهمِ فَيُقَوِّم سُلُوكَهُ .
آخر تعديل كان بواسطة رانيا على بتاريخ 04-07-2013 على الساعة: 15:01.
 
قديم 04-07-2013, 23:40   #6
معلومات العضو
المهدي عبيد
نجم الأمل
الصورة الرمزية المهدي عبيد







المهدي عبيد غير متصل

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانيا على
"
أخي العزيز أنا أعيش الآن بعيداً عن القاهرة ولكنني توجهتُ إلى التحرير لا لأشارك المعارضين - فأنا لست في صفهم - ولكن لأرى كيف يشعر الناس عند فيض الكيل ، لم أر أخي كل ما رأيته أنت فقد شاهدت جثثاً وهذا ما يفيد القتل ، لكنني لم أر سحلاً ولا تنكيلاً بالجثث .
هل شاهدت الفيديوهات الموجودة على النت؟؟؟ هل قرأت شهادات حية لمن كانوا شهودا على بعض ما تحدثت عنه؟؟؟ لم أحدد ميدان التحرير ولكن تحدثت عن ما قام به المعارضون للإخوان، فلا أظن أن الفيديوهات ملفقة، لو لم تشاهدي فارجوك حاولي مشاهدتها ...
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانيا على
هذا ليس تكذيباً لقولك وإنما إن كنت قد رأيتَ ذلك ألم تر من قبل ما حدث مع شهداء تونس وشهداء مصر وما حدث بقتلى الشعب الليبي وما رأيتَ ما حدث وما يحدث في سوريا الآن ؟ أظن أن ما يحدث قد خبرناه نحن العرب جميعاً . أتكلم عن طرق الموت والإستشهاد ، لذا ليس هناك من داعٍ للتهويل بقولك " في مصر تفوقوا على بورما "
.
لا وجه للمقارنة بتاتا هنا، لا يقارن من قتل على يد الحكومة الطاغية بمن قتل على يد مواطن مثله، بورما بوذيون، أما من قتل هنا فيدعون الاسلام، الامر مختلف تماما...
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانيا على
... والحق أن من هدد بالقتل والحرق ليس في الشارع فقط بل وعلى التلفزيون أيضاً كانوا هم الإخوان ، وليس هذا فحسب بل نفذوا أيضاً فقد قتلوا مأموراً بقسم ثان بالغردقة - حيث أعيش الآن - وقتلوا ضابطاً بالمنيا .... وغيرهم ممن لم يتم ذكرهم ، لذا أرى تحاملاً أيضاً منك على معارضي الإخوان المسلمين ..
أختي الفاضلة، أليس لدينا تلفزيون؟؟؟ الا نشاهد يوميا تعاطي الاعلام المصري مع ما يحدث في الشارع؟؟ الا نشاهد يوميا حجم تجييش الالة الاعلامية الضخمة ضد الاخوان؟؟؟ العنف غير مبرر من أي طرف مهما كان، ولكن سأقول لك شيئا لدينا نحن أيضا، هنالك من قتل لدينا وتلصق التهمة دائما بالمتطرفين الاسلاميين دون دليل، من قتل وذكرتيه .. كيف وقع التعامل مع قضيته، هل مسك الفاعل وحوكم؟؟ او هو شك فقط؟؟؟ نعيش دائما مع مثل هذه الاشياء وهي لا تستند الى اي دليل للأسف، ولكن لم تفهمي ما أقصد هنا، جريمة قتل سياسية قد تحدث ولكن ما يعرض على النت هي جرائم تحدث على المباشر وفي وضح النهار والعشرات تصور، الامر هنا يصبح إجراما لا يطاق والمصيبة أن هنالك من يهلل، بل هنالك من يصيح بقتله بالرصاص أرحم من المطوة، الامر ليس كما قدرت أختي فالمشاركة الجماعية في جريمة هي من أتعش مدارج التخلف التي يمكن أن تتصف بها مجموعة بشرية وكونها حدثت فهي تعطي صورة مقيتة جدا للمكان الذي حدثت فيه.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانيا على
ثالثاً : أرى أيضاً في قولك " شاهدت السرقة من الحاسوب إلى باب كبير يُحمل فوق الظهر بصعوبة .... هل هذه ثورة ؟ .. هل هذا إسلام ؟ ... هل هذه عروبة ؟ " أنك أضفيت صفات رأيتها في قلةٍ من الناس على شعبٍ كاملٍ ، وتستطرد أخي مُضيفاً تساؤلات تشكك بها في مصداقية شعبٍ بأكمله طاعناً في أعز ما نملك الإسلام .. العروبة والثورة ..
أنظري أختي ، التعميم خاطئ مهما كان، و إذا كنت عممت فانا أقر بخطئي كليا هنا، ولكن تشكيكي لو تعودين لكلامي ليس معمما، قلة الاحترام اقر اني عممتها ولكن تشكيكي في اسلام الشعب فلم أذكره، أما الثورة فلم تحدث ثورة للاسف عندكم لا قبلا ولا الآن، وحتى لو كانت نصف ثورة فقد سرقت الان كليا وستبدي لك الأيام هذا قريبا جدا، وهذا لا يعني أننا نحن أيضا قمنا بثورة، فمسألة تسمية ثورة لن تحدد الا بعد مدة تقاس بسنين وليس سنة او سنتين، نحن مازال الحال لم يحسم أما لديكم فمبروك عليكم النعيم الذي ستكتشفونه ولو بعد حين.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانيا على
كما قلت أيضاً - وهذا ما أردت التعقيب عليه منذ البداية - " كيف لي ولغيري أن يحترم شعباً يقع فيه هذا ؟؟ " سؤال استنكاري يدعو إلى التدنية والإحتقار .
وما العيب في أن أقول أن مشاهد معينة تدعو الشخص لعدم احترام شعب تقع فيه أشياء مقيتة على مرأى ومسمع الكل، ليس تدني او احتقار، سأقول لك شيئا، نحن نقول أن شعبي التونسي - خبزيست - كلمة فيها كلمة خبز يعني يقلب البدلة مع من يحكم، هذه علمنا اياها بورقيبة وبن علي بعده، يعني اليوم مع الرئيس، سقط الرئيس وجاء بعده الثاني نهلل للثاني، لا تقولي لي أن شعب مصر منزه من هذه الصفة، بالامس في ميدان التحرير يسقط يسقط حكم العسكر، اليوم يعيش يعيش حكم العسكر، بعد الثورة مباشرة ينجح مرسي بفارق ضئيل جدا ضد ذراع كبيرة من نظام مبارك، تصوري بعد الثورة كاد ينجح مبارك النسخة الثانية وبعدها تقولي لي ثورة، اليوم اشاهد الشرطة، التي قتلت الشعب في الثورة تحمل على الاعناق في ميدان التحرير، التلون سريعا هذا لم اجده لدينا ولم الاحظه الا في مصر، الكل يقلب البدلة ولكن بالسرعة الرهيبة هذه لم أجدها الا لديكم، عندما نتحدث عن شعب فالتعميم يكون خاطئا ولكن الظاهر في الصورة هو الذي نحكم عليه.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانيا على
لقد أضحى الدليل على صحة كلامي واضحاً وضوح الشمس في كبد السماء بعد سنةٍ كاملةٍ من الوعود الكاذبة التي لم يتحقق منها ولو حتى 10 بالمائة على أرض الواقع
بعد سنة كاملة، سنة كاملة، فعلا مدة طويلة جدا لنحكم على دولة
هل حقا تعيشين الواقع؟؟ السنا متشابهين؟ أليس لديكم كما لدينا اعتصامات واضرابات وغلق طرقات وغلق مصانع وشركات عامة وخاصة، هل النقابات عندكم وطنية وممتازة؟ هل الكل يعمل بجد ام الجميع يقضي اليوم لعبا ويقبض الجراية في آخر الشهر، هل الامن متواجد كما يجب لديكم؟ هل الجميع في وئام ام لديكم كما لدينا صراعات عروشية وبين القرى وبلاوي زرقاء بين كل قرية وجارتها، هل الاعلام عندكم وطني ومحايد ورائع كما وصف الرئيس الجديد؟؟؟ هل التلاميذ والطلبة يدرسون بجد كما العادة، هل لديكم انتصاب تجاري فوضوي في كل طريق ويعطل حركة المارة ام الاحوال ليست كما عندنا، لا تقولي لي الامور عندكم ليست كما وصفت هنا، نحن دولة صغيرة جدا ولدينا كل هذه البلاوي ومتأكد أنكم تعانون من نفس الحالة أو أكثر، هنا أسألك.. جدي لي حكومة في العالم تحقق نجاحا في ظل هذه الظروف؟؟؟؟
سنة وسنتين وعشر سنوات ولا أظن المشاكل تحل ومع ذلك استكثرتم السنة، سنة كاملة مرت، فعلا انتظر ردك عن هذه النقطة ففي باقي النقاط قد أكون مخطئا ولكن هنا نعيش نفس الحال.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانيا على
وأعلم أعزائي وأحبتي ما هو المتوقع أن يقوموا بفعله وسأرى وسترون ، لكن بعد حدوث ما سيحدث تأكدوا أن هذا أكبر دليل ضد وطنية أولئك القوم
أنظري أختي، عندما نجح الاسلاميون في الجزائر في الانتخابات، انقلب العسكر على النتيجة وألغاها فدخلت الجزائر في دوامة الارهاب لعشر سنوات حصدت الالاف من الضحايا ...
لديكم هذا ما وقع، ثورة على مبارك، انتخابات افرزت مرسي رئيسا، استفتاء على الدستور وافق عليه الشعب المصري، ثم انقلاب عسكري على الرئيس، تم عزله وبرمجت محاكمته، القبض على رؤوس حركة الاخوان، عشرات الاعتقالات الاخرى، غلق قنواتهم التلفزية، صحفهم، تدمير لمقراتهم ... ماذا تنتظرين كنتيجة؟؟؟ ألم تخلق السلطة العنف بهذا؟؟؟ ماذا تنتظرين من شخص مهدد بالمنفى؟؟؟ ماذا تنتظرين من فئة وقع عليها انقلابا عسكريا وهو انقلاب عسكري بامتياز، في كل دولة، خرج الارهاب من الضغط المسلط، والخطأ قابل للتكرار في مصر وأرجو أن لا يحدث هذا، فليس أسوأ من حالة اللا أمن في أي بلد، وتلاحظين أنك عممت حكمك عليهم بلا وطنية هؤلاء القوم، حتى قبل أن يفعلوا ما تصورت أنهم قد يفعلوه..
أخيرا أعتذر عن أي تعميم قد يكون بدر مني، ولكن آلمني ما وقع، وأقر أنه صدمني، فلو أفرزت الصناديق الشيطان رئيسا لي فعلي احترام هذه الشرعية، المسألة أن الشعب المصري أو من عارض مرسي تحديدا خلق حالة جعلت الثورة المضادة تسرق الثورة وبمباركة الثوار أنفسهم، فعندما يكون رموز مبارك يصححون مسار الثورة وعندما يضع القومي الناصري يده في يد البرادعي المساهم في تحطيم العراق، وعندما يكون قاتل الشعب بالامس هو محرر الشعب اليوم ويرفع على الاعناق، المؤسف أختي اننا نعطي مسمى آخر للإنقلاب ونسميه باسم آخر وهو استجابة لنداء الشعب، الان سيعود النظام القديم بشكل آخر، وسوف تتحسن ظروف الشعب المصري بلا إخوان في ستة أشهر أو أقل، سوف تنعمون بنعيم الثورة المضادة التي اختلطت لتكون هي الثورة وسوف يدرك الشعب المصري حتما هذا الامر ولكن وقتها يكون القطار قد فات كما قالها يوما صنم اليمن ...
أعجبتني كلمة اعلامي لدينا قالها حول ما وقع:"الذين نزلوا إلى ميدان التحرير أليس لهم نصيبهم من الغباء. من مثلهم في الاجتماع العسكري؟ البابا أم شيخ الأزهر؟ هذان الشخصان كانا من داعمي مبارك، بمعنى أنهما من الفلول الدينية لنظام مبارك. بقي البرادعي. هل يمثل الشباب أم أمريكا؟ أم نسينا دوره في تدمير العراق. لماذا لم يقع تقديم حمدين صباحي مثلا العروبي الوطني؟ أين شباب 6 أبريل؟ هؤلاء لهم الفرحة قبل أن يستفيقوا. على أن النظام "الثوري" بفضل الفلول يعتذر للريس مبارك ولنجليه ولسوزان ولبقية الزمرة، وقبل أن يعود الحزب الوطني الديمقراطي .. هم يصمتون الان، حتى يمر لا يبكي عليهم أحد غدا. ويكون حالهم حال الذين يقومون بنصف ثورة."
****
أما عن الإخوان فليسوا بيت القصيد لدي، فلم أكن يوما ولن أكون ضمنهم ولكن ما وقع لا تدركون حجم مأساته مستقبلا ومن يدري فقد أكون مخطئا ...
تحياتي لك أختي



آخر تعديل كان بواسطة المهدي عبيد بتاريخ 04-07-2013 على الساعة: 23:50.
 
قديم 07-07-2013, 16:15   #7
معلومات العضو
رانيا على
أمل مضيء
الصورة الرمزية رانيا على







رانيا على غير متصل

افتراضي ردودٌ على إفتراضات محمومةٍ

أخي المهدي اخوتي وأخواتي ، تحيةٌ طيبةٌ وبعد
قبل أن أشرع في الرد على ما أدرجتَ أخي في الله وددتُ أن أُعلمك بثلاث ، وبما أنك بدأتَ القراءة أستأذنك سعة الصدر لأنك سوف تقرأ الكثير
1 - إن التي تتحاور معك الآن هى الدكتورة " رانيا علي محمد " وأمتهن طب الأمراض النفسية والعصبية ، ولقد حصلتُ على الإجازةِ بمزاولة تلك المهنة من جامعة القاهرة العريقة -بشهادة الكل بالطبع - وأنا الآن أُصرِّحُ بهذا لكي تعلم أنني أتحرى الصدق فيما أتحدثُ بشأنهِ على وجه العموم . كما أراعي المنطق والحيادية عند تناولي مبحثٍ ما .
2 - عندما ذكرتُ حادثة رئيس مباحث قسم ثان بالغردقة - وأستميح القارئ عذراً فقد سبقتُ ونعته بالمأمور وذلك لعدم معرفتي الكافية بتلك الرُتب وتدرجها - حدث هذا المشهد أمام عينىَّ عند محاولة منع الشرطة لتابعي الإخوان من التشاغب مع المتظاهرين عند مسجد عبد المنعم رياض واللذين كانوا يتظاهرون بسلميةٍ تامةٍ والدليل شهادتي أنا من رأيتُ - إن كنتَ تصدقُني - وبدون أسلحةٍ ، بينما هجمَ عليهم عددٌ لا بأس به من الهمجيين بأسلحةٍ محلية الصُنع - يُطلق عليها أسلحة خرطوش - ولمنع الجدل فيما يختص بهذه النقطة فأنا أعرف عن الأسلحة جيداً من حيث الشكل والإستخدامِ . يدعون أنهم حُماة الإسلام وهو منهم ومن مؤيديهم براء ، وقد نتج عن ذلك إصابة عددٍ من الجنود لا أعلم كم على وجه الدقةِ تحرياً للصدقِ وإغتيال ذلك الضابط - وذلك قبل خلع الرئيس - الذي لا ذنب له اللهم إلا تأديته لواجبه نحو وطنه . أما بالنسبةِ لحادثةِ المنيا فهذا ما وردني عن طريقِ صديقةٍ لي مجاورة للأحداثِ هناك ، ولا دليل لدىّ إلا صدقها والذي أنا متأكدةٌ منه تمام الثقة لأنها لم تكذب علىّ قبلاً ، كما أنْ ليس لها مصلحة جرّاء الكذب وحتى إن وُجدت المصلحة فهى في وضع يغنيها تماماً عن ذلك ، لما سبق وجب عليك تصديقي فيما قُلتُ ، كما أنني ذكرتُ مجرد حادثتين فقط من يمٍ يفيضُ بجرائمٍ بشعةٍ موثقة بأدلةٍ وبراهين ومثبتة على الشبكة بشهادة شهود ومنها ما هو مصور أيضاً ، وإن كنت لا تمتلك القدرة على الوصول إليها أستطيع أن أوفر لك الأدلة الدامغة لإثبات ما أتحدث عنه . ليس عليك إلا أن تطلب أخي العزيز .
3 - إنَّ العُنف الذي تلجأ إليه الحكومة ضد الإخوان المسلمين - من الآن فصاعداً سأستخدم لفظة المتأسلمين - على مر تاريخهم هو نتيجةٌ وليست بداية ، وإلا فلتسأل نفسك - بصدق - لما هم تحديداً ؟
عزيزي وأخي في الله لقد عاصرتُ نتائج لهجماتٍ إرهابيةٍ عديدةٍ هنا في مصر ، وبالأخص في الفترة ما بين ( سنة 1990 و سنة 1997 م ) وقتما كان الإخوان المتأسلمين في أوج قوتهم ونشاطهم الدموي . بالطبع لك أن تصدق قولي هذا أو لا ، لكنني واثقةٌ مما أقوله تمام الثقة فلم يُرو لي لكنني عايشته للأسف ، ناهيك عن مرضاهم النفسيين والمرضى بسبب أفعالهم ونتائجها المؤسفة من قتلٍ وذبحٍ وإغتصاب تحت مسمى الدين والعياذ بالله .
أما عن تعقيبك الفائت فلك العذر مني بسبب تأخري في التفاعل معه ، ولنبدأ أخي
لقد قُلتَ " هل شاهدتِ الفيديوهات الموجودة على النت ؟؟؟ هل قرأت شهادات حية لمن كانوا شهوداً على بعض ما تحدثت عنه ؟؟؟ لم أُحدد ميدان التحرير ولكني تحدثتُ عما قام به المعارضون للإخوان ، فلا أظن أن الفيديوهات ملفقة ، لو لم تشاهدي فأرجوك حاولي مشاهدتها ... "
وللرد أقول : لا داعي للرجاء أخي الفاضل فقد شاهدتُ ما تتحدث بشأنه ، كما أعلمُ أنك لم تتحدث عن ميدان التحرير لأنك لا ولم تُرد الحديث عنه ، فجُل ما يهمك للدفاع عنه هم الإخوان فقط أما الباقين فهم كلابٌ عفنة وجيفٌ لا ترقى حتى للتحدث بشأنها . عندما إستخدمتَ الشبكة في عملية البحث العبقرية التي قمتَ بها ، أفهل فكرت ولو لبُرهةٍ أن لجرائم الإخوان ضد المواطنين ؟ أولم تقرأ من قبل شهادات على الشبكة أيضاً وفي الجرائد - التي يدعونها فاسدة - شهادات لمن أصابهم بطش الإخوان ؟
لا أظن أن تلك الفيديوهات ملفقةٌ أيضاً ، كما أعتقد أنها ستصدمك أيضاً كما هو الحال بالنسبةِ لسابقاتها . أنا من أرجوك لتبحث عن هذا أخي المحترم لنستأنف نقاشنا .
قلتَ أيضاً " لا وجه للمقارنة بتاتاً هنا ، لا يُقارَنُ من قُتل على يد الحكومة الطاغية بمن قُتل على يد مواطنٍ مثله ، بورما بوذيون ، أما من قتل هنا فيدعون الإسلام ، الأمر يختلف تماماً "
وللرد أقول : لا تُغالطَ نفسكَ . من هم أفراد تلك الحكومات ؟ أكانوا هنوداً أم أنهم عربٌ مسلمون تحديداً ؟ دعك من هذا ، ماذا بشأن قتلى الإخوان المتأسلمين من المسلمين الأبرياء هنا في مصر وفي بلدانٍ عربية شتى ؟ أوليسوا مسلمين يشهدون بأن لا إله إلا الله ويشهدون بأن محمد عبد الله ورسوله ؟ هذه الحالة تشمل طرفين كليهما من المواطنين ، كما أن لي سؤال جوهري هنا وأود إجابته تبعاً لما تعتقد فيه كمسلم ، هل أحل الله تعالى قتل غير المسلم بدون وجه حق ؟ أم أن قتل الأطفال والعجائز والعُزَّل - مسلمين أو غير مسلمين - هو الجهاد الذي يُرضي الله ورسوله ؟
لقد قلتَ أيضاً " أختي الفاضلة ، أليس لدينا تلفزيون ؟؟؟ ألا نشاهدُ يومياً تعاطي الإعلام المصري لما يحدث في الشارع ؟؟ ألا نشاهد يومياً حجم تجييش الآلة الإعلامية الضخمة ضد الإخوان ؟؟ "
وللرد أقول : أعلم جيداً أخي أنك أنت وكل أهل تونس الشقيق تملكون أجهزة تلفاز وحواسيب أيضاً ، وغير ذلك الكثير . لكن يبقى السؤال في أي القنوات تحملق جاهداً عينيك ؟ وإلى أيٍ من المواقع على الشبكة تفضل الولوج ؟ العبرة أخي الفاضل لا تُكمن في ملكيتك لتلك الأجهزة ، بل بكيفية إستخدامك لها ، ثم إنك تلف وتدور حول نفسك لتعود إلى التأويل مرةً آخرى بقولك " حجم التجييش " . الحق أن اللفظ أعجبني . عندما أود الحكم على ما تقوم به الآلة الإعلامية - على حد تعبيرك - إن كان نقلاً صحيحاً للخبر بعد تصويره أم أنه تهويلٌ وتضخيمٌ لما يجري وجب علىَّ القيام بأمرين لا يستوي أحدهما دون الآخر ، الأول هو أن أتواجد ضمن نطاق الحدث أو الأحداث بشحمي ولحمي والثاني هو أن أشاهد ما يتم بثه عبر الوسائط الإعلامية . وقتئذٍ فقط يمكنني الحكم ، والأمر عزيزي يختلف في وضعك هذا ، فأنت لم تعايش هذه الأوضاع في الواقع لذا لا تملك الحق في رمي الوسائل الإعلامية باطلاً بالتهويل والــ " تجييش " لعدم علمك بحقيقة الأمور . قلت أيضاً " هنا يصبحح إجراماً لا يُطاق والمُصيبة أن هناك من يُهلل " أولم يكن هناك من يهلل عند تفجيرات شرم الشيخ ؟ أو عند قنبلتي الحسين بمصر القديمة ؟ أو عند حدوث أحداث الكُشح بصعيد مصر ؟ ابحث أخي بحيادٍ من فضلك وسترى وستفهم ما أقصد .
قد قلت " أما الثورة فلم تحدث ثورة عندكم للأسف لا قبلاً ولا الآن ، وحتى وإن كانت نصف ثورة فقد سُرقت الآن كلياً وستُبدي لك الأيام هذا قريباً "
وللرد أقول : لو لم تكن المهدي من قاطني المريخ أو المُشترى ستعلم جيداً أن هناك ثورة تمت في مصر ، واستطاعت تلك الثورة التي لا تدري بها أن تُطيح بنظامٍ رأسه كان يُعد ملكاً على عرشه ، أيضاً لو أنك من المتابعين للأحداثِ جيداً منذ البداية كنت ستعلم من هم أصحاب تلك الثورة . لم يكونوا من المتأسلمين بالطبع ، وهنا سأقولها لك واضحة جلية . لقد كانت الثورة مسروقة لمدة عام بواسطة الإخوان ، وقد تم ذلك بوقوع عامة المصريين بالفخ الذي يُطلق عليه تطبيق شرع الله ، والذي لم ولن يتم تطبيقه في مصر ولا تونس ولا أي بلد عربي طالما يوجد حب السطوة ومتعة الكرسي . لذا وفي حالتنا نحن المصريين هنا يُسمى ما حدث استرداد لما كان مُغتصباً وليس سرقة ، كما أنه تم حسم حالكم أخي أولا تدري ؟! فأنتم رضيتم بحكم الإخوان ولا أدري طوعاً أم لا ؟ فهنيئاً لكم أنتم أخي ( بالهنا والشفا ) كما نُطلق عليها هنا في مصر . أما المصريون فلم يرضخوا لمثل هذه الخرافات ، وإن حدث لفترةٍ بسبب الخداع لم يستمروا في خنوعهم والخضوع .
قلت أيضاً " بعد سنة كاملة ، سنة كاملة ، فعلاً مدة طويلة جداً لنحكم على دولة "
وللرد أقول : يبدو أن إعجابك باللفظ " سنة كاملة " لدرجة أنك أجهدت أصابعك بكتابته مرتين أنساك من الواعد الكاذب الذي قصدته عند ذاك ، أتحدث بشأن الرئيس المخلوع ولست أحكم على دولةٍ كما تفضلت ، وتمثلُ السنة الكاملة - التي أُعجبت بها أخي - 0.25 من مدة رئاسته ولم يفعل في هذا الرُبع الأول من حكمه شيئاً ، اللهم إلا التسول من هنا ومن هناك ، كما لا أدري إن كنت تعلم أخي أم لا أنه قد قطع عهداً على نفسه أن يغير بعض السلبيات خلال مائة يوم . أي ما يعادل 27.4 % ( هذا لو كنت تهوى التكلم بالنسب المئوية كالبعض ) من تلك "السنة الكاملة " وستجد هذا على الــ " You tube " مصوراً بالفيديو أي ليس ملفقاً ( وأنا هنا لا أستخدم الموقع السابق ذكره كمرجع للقارئ ، إنه لأخي المهدي فقط لعلمي مما سبق أنه مهتمٌ بالبحث عن الفيديوهات ) . الحق أنه - أي الرئيس المخلوع - لم يفعل شيئاً لا بمائة يوم ولا حتى بثلاثمائة وخمس وستين يوماً للأسف . اخوتي وأخواتي يبدأ المشوار بخُطوةٍ وإتجاه ، ونعلم صحة وجهة السالك بناءً على إتجاهه ، فمن يقصدُ مكةَ المكرمة - فرضاً جدلياً - من مصر لا يتخذ الشمال مسلكاً ، وإن فعل فلستُ في حالةٍ إقتصاديةٍ ولا سياسيةٍ ولا عسكريةٍ تسمح لي بأن أنتظره حتى ينتهي إلى غايته المفقودة وأنا معه آنذاك لأعلمه بخطئه . أظن أن توضيح تلك النقطة كافياً بالنسبة لك أخي المهدي ، فأنت من طلبت توضيحاً .
قد قلتَ أخي أيضاً " ثورة على مبارك ، انتخابات أفرزت مرسي رئيساً ، إستفتاء على الدستور وافق عليه الشعب المصري ، ثم إنقلاب عسكري على الرئيس "
وللرد أقول : إنتخابات أفرزت مرسي رئيساً لينفذ ما وعد به ، وإن لم يستطع بحكم الظروف فلا جناح عليه ، لكن لو لم يحاول حتى فعل ذلك فهذا أمرٌ مغاير . لقد كان هدف الرئيس المخلوع هو أخونة الدولة ، واتضح ذلك مما قام به من خلال تغيير وإحلال السلطات ، وأعلم أخي أنك وكل من يقرأ رأيتم ذلك ولكن إن اتجتم لأدلة - ليس واحداً - فموجودةٌ بإذن الله ، ثم من أين لك ولغيرك بالقول إنقلاب عسكري ؟ ألست أنت من تفتقد للدقة هنا عزيزي ؟ هل تعلم ما هي الخطوات التابعة للإنقلاب العسكري ؟ أو ما هو الإنقلاب العسكري أصلاً ؟ سأبسط لك ولهم تلك الخطوات وأختصرها . يتم الإنقلاب العسكري كالتالي :
1 - تولي السلطة العسكرية زمام الدولة ، ويتمثل رأس الدولة آنذاك في رجلٍ عسكري عادةً ما يكون وزير الدفاع ..... وهذه الخطوة لم تحدث
2 - نفي أو قتل الرئيس المخلوع ..... وتلك أيضاً لم تحدث حتى الآن ، لم نر ما سيحدث بعد بخصوص تلك الخطوة .
3 - فرض حظر التجوال ، واستخدام القوة ضد مناصري النظام المنحل ..... وتلك الخطوة لم تحدث لأنهم حتى هذه اللحظة مازالوا يهللون في الشوارع ، لا يهللون فقط بل ويقتلون أيضاً ، أرأيتم ما تم بــ " سيدي جابر " بالإسكندرية اليوم . انهم يرمون الأطفال من فوق الأسطح . أظن اخوتي لم ير أحد هذا على الشبكة أيضاً ؟!
لذا لم يكن إنقلاباً عسكرياً على الرئيس كما تقول ويقولون ، بل كان إنقلاباً شعبياً على نظام الرئيس ، ألا وهو الأخونة .
أخيراً أخي وليس آخراً ، كيف لي أنا أن أحترم من يقول بأنه لو أفرزت الصناديقُ شيطاناً سأحترم تلك الشرعية ؟!
أية شرعية تلك التي تفرز الصناديق تحت ظلها شيطاناً ليحكمنا ؟ ولو أننا نرتضي حكم شيطان على المسلمين فالأحرى أننا كنا أبقينا على الشيطان الأول حقناً لدماء ستذهب هباءً .
أخي العزيز أنا لا أهاجمك بشخصك ، أنا أحاول جاهدةً أن أحارب ما ظهروا ينادون به ، وللأسف أنت تتبعهم أيضاً - أقصد أصحاب الألفاظ الرنانة التي تعجب الكثيرين بلا صحة - تقولون " إنقلاب عسكري " و " تعتيم وتجييش إعلامي " و " سرقة الثورة " ... إلى أخره من تلك الألفاظ التي لا تحاولون حتى التفكير بمفاهيمها قبل التفوه بها أو كتابتها ، هل تعلم أنهم كانوا ينادون البارحة هنا في الغردقة قائلين " إسلامية وستبقى إسلامية " وهل لكم علاقة بالإسلام حتى ؟ أو أنها عندما تُحكم بسلطة مدنية سيكفر أهلها ويتغير دينها الرسمي ؟ أعني مصر بالطبع . يكفيني هذا اليوم ، وإلى لقاءٍ قريبٍ .



التوقيع
الحَمَاقَةُ فَرَحٌ
لِنَأقِصِ العَقلِ .
أمَّا ذو الفَهمِ فَيُقَوِّم سُلُوكَهُ .
آخر تعديل كان بواسطة رانيا على بتاريخ 28-08-2013 على الساعة: 07:44.
 
قديم 08-07-2013, 00:27   #8
معلومات العضو
المهدي عبيد
نجم الأمل
الصورة الرمزية المهدي عبيد







المهدي عبيد غير متصل

افتراضي

أنظري أختي الفاضلة
أنا أخطأت في اول ردودي عندما عممت في أحكامي بداية ولو تراجعين كلامي فسوف تجدين اعتذارا مني على ذلك ...
ثانيا لاحظت ان الرد الاخير منك يحتوي الكثير من الكلام المبطن والكثير من الكلام الصريح والذي يضع افتراضات كثيرة مستقاة من كلامي رغم عدم توجهي لذلك اطلاقا.
ثالثا كنت واضحا جدا في نقاشي معك وليس لي خلفيات مهما كانت ولكن كلامك وضعني في خانة المتعنت لرأيه والمسيس الذي ينشد الانتصار لرايه ولو على جثث الابرياء ...
رابعا، كنت استعملت "عدم الاحترام" سابقا وهو خطأ أقر به ولكن أنت متعمدة أيضا استعملت نفس الاسلوب عند كلامي عن نتيجة الصندوق الانتخابي ولو كانت شيطانا رغم المقصد المجازي من استعماله ...
خامسا، لو قمت برد ضاف عما تفضلت به فقد يكون الرد طويلا جدا ومملا جدا، لأننا سبقناكم بالثورة وما عاشته مصر عشناه قبلكم وبشكل يكاد يكون منسوخا حتى اقتنعنا ان اليد التي تتحرك هنا وهناك واحدة، وبالتالي فالمصطلحات المذكورة سواء كانت ثورة او انقلاب أو سرقة الثورة أو تجييش اعلامي نعرف معانيها جيدا ...
سادسا، لماذا لم اقم برد على ردك، ببساطة، لم يعد ينفع النقاش للأسف، فأنا وأنت سقطنا في قلة الاحترام حتى ولو كنت دكتورة في الامراض النفسية والعصبية، ففشلي في تبليغ فكرتي بشكل مقنع وفشلك في الحفاظ على مستوى مقبول من الاحترام في النقاش يجعل الكلام يتوقف عند هذه النقظة للأسف ...
***
أرجو لكم التوفيق أختي في مسعاكم وأرجو الخير والرقي والازدهار لكل شعب مصر.
تحياتي لك



آخر تعديل كان بواسطة المهدي عبيد بتاريخ 08-07-2013 على الساعة: 00:30.
 
قديم 09-07-2013, 16:41   #9
معلومات العضو
رانيا على
أمل مضيء
الصورة الرمزية رانيا على







رانيا على غير متصل

افتراضي

أخي المهدي
تحيةٌ طيبةٌ ،
لقد أربكني ردك الأخير أيما إرتباك ، ففي بداية إقتراحي لهذا النقاش الذي قررت أنت نهايته بهذا الشكل ، لم أكن أريد الوصول إلى تلك النقطة . لقد اعتدتٌ على الإحترام المتبادل بيني وبين أعضاء الأمل ، واللذين لم يسعدني حظي بإلتقاء أحدهم في عالم الواقع . أخي لتقبل إعتذاري في مودةٍ عما أسلفتٌ بخصوص الصناديق ، تلك النقطة التي ذكرت أنت ، ولكن لأكون صريحةً معك كما هي عادتي مع الكل ، فقد أغضبني جداً ما قلت بخصوص الشياطين اللذين قد يتم فرزهم بواسطة الصناديق . أعلم أخي أن التعبير تم إستخدامه بصفة مجازية ، لكن الفكرة أفزعتني جداً وأثارت غضبي . لذا جاء هذا الرد الذي قد يحمل إهانة لك أخي ، تلك الغير مقصودة بالطبع . لذا وددت لو قبلتَ إعتذاري .
أيضاً أحب أن تعلم أنني أحترم رأيك كما هو الحال أيضاً مع كل أمل ، لذا لا أتمنى أن يؤثر هذا النقاش الذي احتد بيننا بعض الشئ على العلاقة الطيبة -التي لن نستطيع تعويضها في حالة فقداننا إياها - بيننا كأخوة مقربين في الله ، نقطن بيتاً واحداً يُدعى الأمل .
أخيراً ليعذرني كل من يمر هنا على حدتي الغير مقصودة التي قد تكون ظهرت في النقاشات السابقة ، ولكن ليكن واضحاً لدى الكل إن من يجابه فظائع تلك الجماعات المتطرفة والتي لا تبرح تسئ لصورتنا كمسلمين في كل أنحاء العالم ، لا يسعه إلا مهاجمتهم بكل ما أوتي من قوةٍ وعلمٍ ، والله الوحيد العالم بما سيقاسيه شعب مصر مستقبلاً نتيجة لهذا التطرف الغير مبرر .
وليكن الله في عون العرب والمسلمين ، وليكن الله في عونكم يا شعب تونس وليهبكم وإيانا حرية نفوسنا وأفكارنا . وللعلم أنا أول من تفاءلت خيراً من وراء الثورة التونسية ، وأتذكر أن كان لي تعليقاً - أظن في هذا القسم أيضاً - وقد قلت فيه " بدأتها تونس الخضراء ... " ، أي أنني كنت واثقة وقتذاك بتتابع ثورات العرب ضد الظلم . بالرغم أن تلك الثورات لم تكن وقعت بالفعل حينها .



التوقيع
الحَمَاقَةُ فَرَحٌ
لِنَأقِصِ العَقلِ .
أمَّا ذو الفَهمِ فَيُقَوِّم سُلُوكَهُ .
آخر تعديل كان بواسطة رانيا على بتاريخ 09-07-2013 على الساعة: 16:45.
 
قديم 20-08-2013, 13:16   #10
معلومات العضو
رانيا على
أمل مضيء
الصورة الرمزية رانيا على







رانيا على غير متصل

افتراضي

" وأعلم أعزائي وأحبتي ما هو المتوقع أن يقوموا بفعله وسأرى وسترون ، لكن بعد حدوث ما سيحدث تأكدوا أن هذا أكبر دليل ضد وطنية أولئك القوم ."
عند وقوع أحداث ثورة تونس ، توقعت تتابع ثورات عربية أخرى ، ولقد كنت متأكدةً أن هذه الخطوة التي بدأتها تونس تعدُّ شرارةً مُحفِّزة لإندلاع نارٍ لطالما باتت قابعةً في صدور المواطنين العرب في كل مكان بلا إستثناء . قد ذكرتُ ما توقعته هنا في بيتي الأمل ، وقد ذكرتُ أيضاً في مشاركة سابقة لي خاصة بهذا الموضوع الذي أنا بصدده الآن - والتي كانت بتاريخ 4 يوليو تحديداً - أنني أعلم بما سيجري - ولم يكن بدأ آنذاك - على أيدي هؤلاء الخونة من حثالة المجتمع ضد بلدي مصر ، وقد حدث ومازال وسيظل يحدث لفترةٍ من الزمن .
هل أنا أعلم الغيب والعياذ بالله ؟؟ بالطبع لست كذلك ، ولكننا نتداول مثلاً عامياً هنا يقول " اسأل مجرب ولا تسأل طبيب " ومعناه أن من خاض قبلاً تجربة مرضٍ ما يشعرُ به وبأثاره وألامه وإذ تكررت الظروف التي أدت لحدوث هذا المرض ثانيةً ، يوقن هذا الشخص من خوضه نفس الألم الذي اختبره سابقاً ، وللأسف لا نعلم هذا كأطباء ، فنحن نحاول علاج المرض بالتعامل معه من الخارج بينما يتمزق هذا المريض من داخله ويتألم اللهم ولا نرى نحن إلا الأعراض ، فالألم لا يُدرك بالعين المجردة ولا بالأجهزة الحديثة ولا يدريه إلا من تجرع مرارة كأسه من قبل .
اليوم حربٌ ودماءٌ بمصر بلدي ، اليوم قتل وذبح لأبنائها ، اليوم خراب ودمار لممتلكاتها واستهداف لتدمير مصلحتها . لم يقل الإسلام الذي استقيته منذ الصِغَر هذا ، لم يطلب مني ربي الذي أعبده فعل هذا ، وإن وُجد إلهٌ يطلب من الأخ قتل أخيه وتدمير ممتلكات جاره بل وحرق دار عبادته وقتل من فيها من مُصلين بسبب إختلاف عقيدتهم فقط ، أو يطلبُ مني جهاداً يقتضي قتل جنودٍ - والتمثيل بجثثهِم أولئك الّذين - هدفهم دائماً وأبداً حماية بلدي ونفسي وما أملك . أكرر إن وُجد هذا الإله - الوهمي - فلا يستحق العبادة .
أللهم نستغفرك ونعوذ بك من شر أنفسنا ، يا من خلقت ابن آدم من ترابٍ موضعه تحت الأقدام لتمَلِّكُهُ على خليقتك وتزيده مقاماً ورِفعةً بعبادتك يا حي يا قيوم ، إنّا أخطئنا وأثمنا والعصيانُ ضالتنا كل أيامنا ، لكنك أنت الرحمن الرحيم نسألُك أن تعفو عنا وترحمنا من الجهل السائد علينا وتقينا شر أفعالنا إننا عبيدك المسلمون . اللهم أمين



التوقيع
الحَمَاقَةُ فَرَحٌ
لِنَأقِصِ العَقلِ .
أمَّا ذو الفَهمِ فَيُقَوِّم سُلُوكَهُ .
 
 


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 16:41

جميع الآراء بصفحات منتديات الأمل لا تعبر بالضرورة عن آراء إدارة الأمل، إنما تعبر عن رأي كاتبيها

Security team