عرض مشاركة واحدة
قديم 17-02-2009, 22:29   #5
معلومات العضو
سها
اسم مستعار
الصورة الرمزية سها







سها غير متصل

افتراضي

يأتي علينا دهر نرى فيه أنفسنا كبقايا سفن متحطمة
تتقاذفها الأمواج تارة وترمي بها على الضفاف
تبقى البقايا خاضعة للظغط من قبل الحرارة والتآكل
حتى ينتهي بها المطاف إلى====> الفناء
وتأتينا لحظات مرحة رغم لذتها فهي جد قصيرة
نألف بين حناياها أسمى معاني البهاء
نكون فيها مندفعين ونقول أننا قادرين على فعل كذا وكذا حتى تسلق أعلى مكان
يتولد فينا وهج الأمل والإرادة لو عملنا فحصا بالأجهزة لتعجب الطبيب من حالتنا
فتلك الطاقة تفوق الخيال .........
هكذا هي حالنا في الدنيا نكون فيها سعداء فتعساء فسعداء إلخ.....
لولا الحزن لما كانت الفرحة...ولولا الغدر لما كان الوفاء وهكذا
هناك توازن في الدنيا ولولا التعب لما كانت أيضا الراحة
قد فهمتي مقصدي لربما يا نــصـــيـــرة
أوتعرفين أن طعم الحزن مرير ورغم مرارته إلا أنه جميل أجل فلا تتعجبي
فعندما يعترينا الحزن نبكي أو نذهب بحالنا إلى البحر أو نشكو همنا لربنا
وبعدها مالذي يحدث!؟ طبعا نحس بالراحة*وبالتجربة*
عزيزتي لسطورك اثر خالص في قلوبنا
فقد تربعت أحزانك على كراسي مشاعرنا فأحسسنا فعلا بما تريدين منا أن ننحسه
آخر ملحوظة ومن وجة نظري
(الحزن يجعلني مبدعة أي ابدع شيئا لا أستطيع حتى أنا أن أترجمه )
سلامي لك وفي انتظار ما ستخطينه