منتديات الأمل

منتديات الأمل (http://www.alamalnet.com/vb/index.php)
-   قسم القصص (http://www.alamalnet.com/vb/forumdisplay.php?f=6)
-   -   الأم الحنون( إنها أجمل هدية من الباري فقدروها حق قدرها ) (http://www.alamalnet.com/vb/showthread.php?t=5738)

ترنيم احمد 01-06-2007 09:34

الأم الحنون( إنها أجمل هدية من الباري فقدروها حق قدرها )
 
بمناسبة انتهاء الامتحانات اكتب لكم هذه القصة :
في ليلة شتائية باردة والبدر في كبد السماء استيقظت على صوت قطرات المطر وهي تنقر زجاج النافذة كان الوقت بعد منتصف الليل وتناهى إلى سمعي أصوات الرياح وهي تحرك الأشجار ، أحسست أن جسمي يرتعش من البرد والخوف ... وكان اللحاف قد سقط من سريري . بقيت لحظات طويلة لا أتحرك وأتكاسل عن رفع اللحاف عن الأرض مع أن الأمر لا يتطلب مني سوى الانحناء قليلا نحو الأرض. بعد قليل أحسست بشخص ما يدخل إلى غرفتي ويقترب مني لحظات ليغطيني باللحاف انه أمي.
لا استطيع أن اصف المشاعر التي انتابتني في تلك اللحظة يا إلهي ..... أنا أتكاسل عن أن أخدم نفسي وأمي تقوم من سريرها وتمر على جميع الغرف كي تطمئن علينا مع أنها تتعب كثيرا طوال النهار .

قلت في نفسي: كيف أجازي أمي وأكون بنتا بارة ؟ قررت أن لا أتعبها في ترتيب كتبي وأغراضي وسريري وملابسي كما قال لي أبي : إن الأم تضحي كثيرا لأجل أبنائها ولقد أودع الله جل وعلا في قلبها العاطفة والرحمة فهي لا تتذمر ولاتنفر من عملها . ولذلك أوجب الله طاعتها، وجعل الكبائر أولها الشرك بالله، ثم عقوق الوالدين واعلمي يا بنتي أن الذي لا يبر بوالديه وخصوصا أمه سوف يعاقبه الله ويعطيه أولادا عاقين، الأمومة نجدها في كل الكائنات حتى الحيوانات فالنسور تدرب صغارها على الطيران والقطط ترشد صغارها إلى الاعتماد على النفس والتقاط طعامها.
فكما قال الشاعر:
إني لاهفووالحوادث جمة لجديد رأي من حنانك صائب .
وأراك بعد كهولتي كطفولتي سر الحياة وصفوها المتعاقب .


بين المواقف الممتعة والقصص الشائعة تثبت وجه إني من خبراتها بدون أن تثير مجمله في كتاب وعند تلك اللحظات التي تنصحني فيها وتبلسم جراحي أحس أن كلماتها تنزل في قلبي كالندى البارد في صباح ذي حر .

انهمرت دمعة من عيني وقلت : ما أعظمك يا إلهي وما أعظم رحمتك وما أكثر نعمك علينا وخاصة تلك الأم الرؤوم التي وهبها لنا شكرا لك يا رب .

تحياتي : ترنيم .
حرر في :11/5/2007م
ادعوا لي اخواني يرتفع معدلي :4:

عبد الحفيظ اطويل 01-06-2007 09:51

القصة بفدر ما بسيطة بقدر ما هي حبلى بالمعاني السامية
فالام هي الحنان و العطف و العطاء من دون ان تنتظر مقابلا
قلب يسع كل شيء و لا يعرف قيمة الام الا من حرم
بارك الله فيك اختي الندايا الغامضة
تحياتي

ibtissam 01-06-2007 12:08

قصة في قمة الروعة أختي
لك مني أرق تحية

ترنيم احمد 02-06-2007 10:25

شكرا اخواتي على ردودكن
فعلا ان الام مهما فعلنا لها لا
نستطيع رد الجميل
فهي التي حملت وهي التي ولدت وربت
وسهرت وتعبت
صدق الشاعر عندما قال :
واذا الم بي الضنا حل الاسى بك والسهر
تدعو الطبيب ولا تني حتى يجاوزني الخطر

عبد الهادي اطويل 02-06-2007 10:45

اقتباس:

انهمرت دمعة من عيني وقلت : ما أعظمك يا إلهي وما أعظم رحمتك وما أكثر نعمك علينا وخاصة تلك الأم الرؤوم التي وهبها لنا شكرا لك يا رب .
اللهم آمين..
كلمات صادقة من قلب صادق من أخت عودتنا كل جميل في حق أعز الناس: الأم الغالية..
بارك الله فيك أختي وقصة بالرغم من قصرها إلا أن ما تحويه من عبر قد فاقها طولا..
لا يسعني إلا أن أطلب من الله أن يوفقك دوما لما يحبه ويرضاه، وإن شاء الله موفقة دوما في حياتك وليس في متحانك فقط..
مني لك أرق تحية..


الساعة الآن 20:13